فقدان أحد أبرز اللسانيين الأمازيغ

حدث في مثل هذا اليوم 8 يونيو 1931 وفاة أحد رواد النضال الأمازيغي ومن أوائل المهتمين بعلوم اللغة الأمازيغية سي عمار أو سعيد بوليفا، ليس لدينا معلومات كافية عن تاريخ ميلاده ولكن من المرجح أنه كان سنة 1863، بهذا يكون قد توفي عن سن 63 سنة.

ولد في أدني في جماعة إيرجن ولاية تيزي وزو.
عاش حياة يتيمة، لكن أمه أصرت على تعليمه ومن حسن حظه أن عمه كذلك أراد منه أن يتعلم وكان ذلك في أول مدرسة حديثة افتتحت في منطقة القبائل سنة 1875، أصبح بعدها مدرسا عموميا للأطفال ثم واصل تعليمه وترقى حتى أصبح مدرس علوم إجتماع ثم لغويات ثم أصبح مفتشا حتى تحصل على تقاعد وظيفي سنتين قبل وفاته.

ترك لنا بحوثا وكتبا منها نصوص أمازيغية من لهجات الأطلس المغربي Textes berbères en dialectes de l’Atlas marocain نشر سنة 1908.

وله كتاب مهم آخر وهو كتاب تعليم التنوع القبايلي Méthode de langue kabyle نشر سنة 1913، كما له بحوث في كل الحقول التاريخية، الإجتماعية واللغوية بل حتى أركيولوجية لا يتسع لها المقام.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *