التدخل الوحشي للجيش الملكي المغربي في الناظور والحسيمة

حدث في مثل هذا اليوم 19 يناير 1984 تدخل الجيش الملكي المغربي بالمروحيات واستعمل الرصاص الحي لتفريق المظاهرات الشعبية في مناطق مختلفة بالريف لكن، وفي نفس اليوم اتسعت رقعة الاحتجاجات لتشمل بالإضافة للحسيمة والناضور كلا من مدن القصر الكبير وتيطاوين ومراكش، وقد كانت حصيلة هذا التدخل ثقيلة، حيث قتل أزيد من 400 متظاهر حسب وكالات الأنباء الإسبانية معظمهم في الناضور والحسيمة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *