مذكرات لمحاربة أمازيغ ليبيا

حدث في مثل هذا اليوم 8 يونيو 1985 الخائن سعيد حفيانة (سوف نأتي على ذكر سيرته) وأحد أعمدة نظام القذافي في محاربة العمل الأمازيغي، يقدم مذكرة للقذافي يشرح فيها طرق وأساليب محاربة الأمازيغية وتعريب الأمازيغ في جبل نفوسة.

في هذه الأثناء كانت هناك ملاحقات ومداهمات كل الأمازيغ وكان بعضهم في السجون، وسعيد سيفاو مقعد بسبب حادث مدبر، وهذا المدعي يدعو ويؤلب النظام ضد أهله ومنطقته، والغريب في الموضوع كاملا أنه لازال حيا يرزق يسرح ويمرح في مدينة طرابلس دون رقيب وحسيب.

مما يجدر به الذكر أن سعيد حفيانة هو ذو صلة قرابة بالمناضل القريب سعيد سيفاو وشتان بين السعيدين وهو نفسه كان مهتم بالحراك الأمازيغي والعمل النضالي حتى قلب على أعقابه وطمع في القذافي وأصبح جزء من منظومته القمعية بل أحد المقربين له ويده في تنفيذ خطته في قمع أي عمل أمازيغي.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *